مجتمع

أكادير تهتز على واقعة انتشار صور لأم تعذب طفلتها بطريقة وحشية

انتشر مقطع فيديو ومجموعة من الصور على مواقع التواصل الإجتماعي، يوثق لواقعة تعرض طفلة، تبلغ من العمر حوالي خمس سنوات، للتعذيب على يد والدتها، والتي استعملت قضيبا حديديا ثقبت بها أذني طفلتها، وشوكة لكي ظهرها، حسب ما أفادت به ساكنة الحي الذي تقطن به في منطقة تِيكِيوين بالمدخل الشرقي لمدينة أكادير.

وحسب المعطيات الواردة، فإن الأم سالفة الذكر، عازبة وتقطن بمنزل للكارء بحي أسايس تيكيون، وتبيع السجائر بالتقسيط، وتتعاطى المخدرات وتعاقر الخمرة، على تعذيب ابنتها عدة مرات.

وكانت ساكنة الحي، قد سمعت ليلة الأربعاء الماضي، صراخ طفلة غير انه اختفى فجأة، ولكن في الصباح الباكر من يوم الخميس الماضي، ظهرت الطفلة ووجهها منتفخ، وآثار الكي على ظهرها، وأذنيها تسيل دما بفعل ثقوب تم إحداثها بواسطة قضيب، لتعترف للساكنة، التي وثقت ذلك بالصور والفيديو، بأن والدتها هي التي اعتدت عليها، ولمنعها من الصراخ وضعت قماشا في فمها.

وتم إخبار السطلت الأمنية بالحي، حيث قامت بتوقيف الأم المعتدية، غير أن الساكنة تفاجأت بإطلاق سراحها في نفس اليوم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى