أم تتهم إدارة مستشفى السويسي بالرباط بتغيير مولودها

دعت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة إلى فتح تحقيق حول إدعاءات أم تؤكد تغيير مولودها بمستشفى السويسي بالرباط.

وقال بلاغ للشبكة إن إحدى الأمهات ترفض تسلم مولود ذكر وضعته الإدارة بجانبها وتؤكد أنها أنجبت مولود أنثى، وتطالب بإجراء فحص الحمض النووي  ADN لإثبات أقوالها.

وقالت الشبكة في بلاغها ، إن الأم ترقد بالمستشفى لما يزيد عن تسعة أيام وجرت العادة أن معدل الاستشفاء بالنسبة للأمهات اللواتي يلدن بعملية قيصرية لا يتجاوز أربعة إلى خمسة أيام لكن الأم متشبثة بإحضار “مولودتها” قبل أن تغادر المستشفى حيث ترقد بالطابق الرابع.

وحسب المعطيات التي  قدمها بلاغ الشبكة فإن الأم ولجت إلى قاعة الولادة بمستشفى السويسي لوضع مولودها الذي كان من جنس أنثى حسب قولها وتم نقلها إلى مصلحة طب المواليد والخدج من أجل تلقي العلاجات وبعد مرور ثلاثة أيام سلموا للأم مولودا ذكرا مما أثار حفيظتها واحتجت هي و أسرتها على إدارة المستشفى

و طالبت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة، بتحمل وزارة الصحة الحكومة برمتها مسؤوليتها، والتدخل العاجل لإنصاف الأسر المغربية وحماية نسبهم وحقوقهم التي يخولها لهم دستور المملكة على حد تعبير البلاغ .

Agence Nationale de la Conservation Foncière

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى