العالم

إكتشاف عارض جديد للقاح للقاح “أسترازينيكا”

لا تزال الأبحاث مستمرة بخصوص نجاعة اللقاحات المضادة لفيروس “كورونا” المستجد وأعراضها الجانبية، حيث أدرجت الوكالة الأوروبية للدواء عارضا نادرا آخر إلى قائمة الآثار الجانبية للقاح.

ويتعلق الأمر بالإضطراب العصبي النادر، أو ما يصطلح عليه متلازمة “غيلان باريه”، والذي يعتبر عارضا نادرا جدا للقاح أسترازينيكا المضاد لكوفيد-19، حيث كشفت الوكالة أنه وإلى حدود 31 من شهر يوليوز الماضي تم الإبلاغ عن 833 إصابة بهذه المتلازمة العصبية حول العالم

وقال بيان أصدرته الوكالة، يوم أمس الأربعاء، إن لجنة تقييم المخاطر في مجال اليقظة الدوائية التابعة للوكالة الأوروبية للدواء خلصت إلى أن العلاقة السببية بين لقاح فاكسزيفريا، الذي تصنعه شركة “أسترازينيكا”، ومتلازمة غيلان باريه تعتبر على الأقل إحتمالا معقولا، لذا ينبغي إضافة هذه المتلازمة إلى معلومات المنتج كأثر عارض جانبي.

يذكر أن متلازمة “غيلان باريه” مرض يصيب الأعصاب الطرفية ويتسبب بضعفها أو حتى بشللها تدريجيا، وهو يبدأ غالبا في الساقين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى