العالم

الإدارة الأمريكية تشهر بطاقة الإلزامية في وجه رافضي لقاح “كورونا”

أمر الرئيس الأمريكي جو بايدن بإلزام جميع الموظفين الإتحاديين والمتعاقدين بتلقي لقاحات كورونا، مبديا أسفه من عدم إمكانية تطعيم شريحة مترددة من سكان بلاده، ومتهما في الوقت نفسه أقلية محددة بالوقوف أمام تجاوز جائحة “كورونا”.
ووفقا للأمر التنفيذي الذي وقعه الرئيس الأمريكي جو بايدن، أمس الخميس 09 شتنبر 2021، سيتوجب على حوالي 4 ملايين عامل إتحادي بالإضافة إلى ملايين المتعاقدين الحصول على التطعيم ضد فيروس كورونا، كما أن الموظفين الاتحاديين الذين لن يحصلوا على التطعيم سيواجهون إجراءات تأديبية، وفق ما ذكره البيت الأبيض.
وذكرت صحيفة نيويورك ديلي نيوز الأمريكية أن بايدن أطلق في الوقت ذاته مجموعة أخرى من التفويضات التي تتعلق بالعديد من الشركات الخاصة، ويقضي ذلك أن يتأكد أرباب الأعمال الذين يوظفون أكثر من 100 شخص من حصول موظفيهم على جرعات اللقاح أو إجراء فحوصات أسبوعية.
وأعرب الرئيس الأمريكي عن أسفه لأن “أقلية محددة من الأمريكيين” تمنع الولايات المتحدة بأسرها من تخطي جائحة كوفيد-19 بسبب رفض هؤلاء تلقي لقاح مضاد لفيروس كورونا.
مضيفا “ما يقرب من 80 مليون أمريكي لم يتلقوا اللقاح بعد، وما يزيد الطين بلة هو أن مسؤولين منتخبين يجهدون لتقويض الحرب ضد كوفيد-19″، معتبرا ما يقوم به هؤلاء أمرا غير مقبول .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى