العالم

الصين بريئة من استخدام فيروس كورونا كسلاح بيولوجي حسب المخابرات الأمريكية

نشرت وكالة المخابرات الأمريكية، يوم أمس الجمعة، تقرير رفعت عنه السرية حول أصول فيروس كورونا المستجد.

وخلصت وكالة المخابرات الأمريكية إلى أن فيروس كورونا لم يتم تطويره كسلاح بيولوجي، بعد تحقيق استمر 90 يومًا بأمر من الرئيس الأمريكي جو بايدن، وذلك حسب ما أفادت به وكالة “رويترز”.

وحسب التقرير المذكور، فإن عناصر المخابرات الأمريكية لازالت منقسمة حول أي من النظريتين السائدتين – أن الفيروس جاء من تسرب معمل أو أنه نُقل من حيوان إلى إنسان بشكل طبيعي – من المرجح أن يكون صحيحًا.

وأكد التقرير أن السلطات في الصين لم يكن لديها علم بالفيروس قبل تفشيه المبدئي.

وذكر التقرير أن أوساط المخابرات الأمريكية تقضي بأنها لن يكون بإمكانها تقديم تفسيرا نهائيا محددا بشكل أكبر عن أصل كوفيد-19 بدون توافر معلومات جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى