فن وثقافة

بلقيس تلتقي بتوأمها الشمعي في دبي.. أول فنانة عربية بمتحف الشمع

صفاء بورزيق

التقت المطربة اليمنية، بلقيس فتحي، بالمجسم الشمعي ولأول مرة، في حفل رسمي خاص، أقيم بالشراكة مع مدام توسو داخل ” داخل منتجع سيزرز بالاس دبي” في جزيرة “بلووتوارز”.

وأعربت بلقيس عن سعادتها وعن مدى فخرها بالكشف عن مجسمها في المتحف، قائلة ” شعور كبير بالفخر والسعادة كوني أول فنانة عربية تقف جنبا إلى جنب مع مجسم شمعي مذهل يمثلني في الوجهة الأكثر جاذبية عالميا مدام توسو”.

وأضافت “هذا المجسم االشمعي الرائع ينبض بالحياة بأدق التفاصيل الخارجية التي تحاكي ببراعة مظهري وترسم ملامح شخصيتي بشكل استثنائي”.

أناقة بلقيس وبشاشة وجهها نجدها في شخصية بلقيس “الشمعية” بذكاء مظهرها المتالق وشخصيتها، وهذا التكريم جاء لكي يعزز مكانتها كعضو في الموسيقى العربية، وسيحتل المجسم الشمعي للفنانة بلقيس موقعا متميزا بين أشهر نجوم السينما والموسيقيين من جميع أنحاء العالم داخل غرفة الحفلات الخاصة بأهم وأشهر الشخصيات العالمية.

ومن جهتها علقت “ساناز كولسورد “مديرة عامة ب”توسو دبي” قائلة ” بلقيس من أهم أيقونات الموسيقى في المنطقة، ولا يسعنا الانتظار حتى يقابلها ضيوفنا الكرام ليقضوا أمتع الأوقات في عالم الأضواء والشهرة لدى الوجهة الأكثر جاذبية عالميا التي ستفتح أبوابها للزوار قريبا هذا العام”.

وأضافت “يتمتع المجسم الشمعي لـ بلقيس بأدق التفاصيل؛ لقد تم بذل قدر كبير من الجهد في تصميم هذا المجسم الشمعي من قِبل أمهر النحاتين لدى مدام توسو الذين سافروا إلى دبي قبل بدء العمل مرة أخرى في لندن؛ لتوثيق 500 من أدق القياسات حيث أمضوا ثلاثة أشهر في تصميم ونحت ذلك المجسم الشمعي بمهارة فائقة والقيام بتركيب خصلات شعر حقيقية بدقة متناهية خصلة تلو الأخرى.

وجدير بالذكر، أن الفنانة اليمنية بلقيس فتحي، أصدرت في وقت سابق، أغنيتين مغربيتين، الأولى بعنوان “تعالى تشوف” حصدت أزيد من 30مليون مشاهدة على اليوتيوب”، والثانية تحت عنوان ” الحياة حلوة، وحققت بدورها نسب مشاهدة عالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى