سياسةشاهد+

بورتريه: من هو عزيز أخنوش !؟ الملياردير الذي قلب المشهد السياسي

بعد الفوز الساحق الذي حققه حزب التجمع الوطني للأحرار
في الانتخابات التشريعية وتصدره لنتائجها
عين الملك محمد السادس عزيز أخنوش رئيسا للحكومة
**
ولد أخنوش سنة 1961 في مدينة تافراوت
الواقعة على بعد 170 كيلومترا من مدينة أكادير
سنة بعد الزلزال الشهير الذي فقدت فيه عائلـة أخنوش
10 أفراد، بينهم شقيقيه
**
وهو متزوج من سيدة الأعمال سلوى أخنوش وأب لثلاثة أبناء.
عرف أخنوش لدى أبناء مدينته بالشخصية المتواضعة
والرجل الطموح والنشيط

الذي يفضل العمل في صمت بعيدا عن الأضواء
**
لإتمام دراسته توجه عزيز أخنوش نحو كندا سنة 1989
حيث حصل في سن 25 عاما
على شهادة عليا في التسيير الإداري من جامعة شيربروك،
وبعد عودته إلى المغرب ترأس مجموعة “أكوا” القابضة
التي أسسها والده أحمد أولحاج منذ سنة 1932
بعد أن هاجر إلى الدار البيضاء
ورسم لنفسه فيها مسارا ونجاحا استثنائيا
وتحتضن شبكة من المؤسسات الاقتصادية الكبرى
العاملة في مجال المحروقات والاتصالات والخدمات.
وبعد سنوات من العمل في مجال المال والأعمال
تقلد أخنوش عدة مناصب مهمة في المملكة حيث انتخب سنة 2003 رئيسا لجهة سوس ماسة درعة

وترأس قائد حزب “التجمع الوطني للأحرار”
وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية
والمياه والغابات منذ سنة 2007
ووضع خلال وجوده بهذا المنصب عددا من الاستراتيجيات
لتنمية القطاع
من بينها مخطط “المغرب الأخضر”
الرامي لتطوير الزراعة،
و”اليوتيس” التي تتوخى النهوض بالصيد البحري.
**
وإضافة إلى مهامه الوزارية
فقد عرف أخنوش بدعمه للجمعيات المدنية والتنموية
وانخراطه في بعض المؤسسات المدنية والمهنية كالاتحاد العام لمقاولات المغرب
وترأس في وقت سابق تجمع النفطيين في المغرب،
كما يعد واحدا من أعضاء “مؤسسة محمد الخامس للبيئة”،
إلى جانب “مؤسسة محمد السادس لإعادة إدماج السجناء”.
وكان أخنوش أثناء الإعداد لوضع البرنامج الانتخابي للحزب،
قد التقى بأكثر من 300 ألف مغربي من مختلف مناطق المملكة،
في إطار برنامج أطلق عليه “100 يوم 100 مدينة”.
بعد تعيين الملك صرح أخنوش أنه بدأ من الأن مشاورات مع الأحزاب التي يمكن أن يتوافق معها في المستقبل
من أجل تشكيل أغلبية منسجمة ومتماسكة لها برامج متقاربة
فهل سيتمكن أخنوش من الوفاء بوعوده الإنتخابية ؟؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى