مجتمع

خصاص وإنقطاع في الأدوية ينهك مرضى السرطان

يعيش مرضى السرطان وضعا صعبا في الفترة الأخيرة جراء إنقطاع بعض الأدوية الخاصة بعلاج المرض الخبيث، ما تسبب في تدهور الوضعية الصحية للعديد منهم، ومفارقة بعضهم للحياة.

وقال محمد الحبابي، رئيس كونفدرالية صيادلة المغرب، في تصريحات صحفية، إن إنقطاع هذه الأدوية راجع بالأساس إلى إنعدامها في السوق العالمية، موضحا: “نحن بأنفسنا لا نعلم شيئا عن سبب إختفاء هذه الأدوية، سوى أنها مفقودة من جميع صيدليات المملكة، رغم كوننا نطلبها بشكل يومي، لكن دون حدوى”.

وتتابع الهيئات التي تمثل مرضى السرطان بقلق “انعدام” بعض الأدوية مثل دواء “Arimidex” ودواء “Maphar” ودواء “Zoladex”  ودواء “Actemra”، حيث لا أثر لهذه الأنواع بمختلف صيدليات المملكة، ما يدفع المرضى إلى طرق باب الطلب المباشر من الخارج، ما يضعهم أمام إكراه الأثمنة الخيالية لهذه الأدوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى