فن وثقافة

دلال عبد العزيز ترحل إلى دار البقاء متأثرة بـ”كورونا”

توفيت، صباح اليوم السبت، الفنانة المصرية دلال عبد العزيز عن عمر ناهز 61 عاما، بعد معاناة إستمرت لشهور مع فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت عائلة الراحلة الخبر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كتب زوج دنيا سمير غانم، الإعلامي رامي رضوان “أطيب وأحن قلب في الدنيا، حبيبتي دلال عبد العزيز يبدو أنها لم ترغب في أن تترك حبيبها سمير غانم وحده، وقررت أن تذهب إليه في الجنة”.

من جانبه غرد زوج الإبنة الثانية للراحلة إيمي سمير غانم عبر صفحته على تويتر، وكتب ” والله ما قادر أكتب ولا مصدق.. توفيت إلى رحمة الله تعالى حماتي وأمي الغالية الفنانة الكبيرة دلال عبد العزيز، أطيب خلق الله، عمري ما شفت منك غير كل خير يا حبيبتي، ربنا يغفرلك و يرحمك ويجمعنا مع بعض فى الآخرة”.

يذكر أن النجمة الراحلة أصيبت قبل ثلاثة أشهر بفيروس كورونا المستجد، وتدهورت حالتها، كما عانت من مضاعفات بسبب التدهور الشديد في حالة الرئة، ما إستدعى وضعها على أجهزة التنفس طيلة الأشهر الماضية، قبل أن ترحل إلى دار البقاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى