مجتمع

ست جامعات مغربية ضمن الأفضل عالميا

تموقعت ست جامعات مغربية ضمن أحسن 1200 جامعة عالميا من 99 دولة، برسم سنة 2022، وفق نتائج التصنيف العالمي البريطاني للجامعات “تايمز هاير إيدوكيشن”.

ويتعلق الأمر، حسب بلاغ لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بجامعات سيدي محمد ابن عبد الله بفاس وجامعة ابن طفيل بالقنيطرة، بالإضافة إلى كل من جامعات الحسن الأول بسطات والحسن الثاني بالدار بالبيضاء والقاضي عياض بمراكش ومحمد الخامس بالرباط.

وإحتل المغرب، وفق هذا التصنيف، المرتبة الثالثة من حيث عدد الجامعات المصنفة على المستوى الإفريقي، والمرتبة الرابعة على المستوى العربي.

كما أشار البلاغ إلى أن عدد الجامعات المغربية المصنفة حسب هذا التصنيف قد تضاعف خلال السنوات الأخيرة، إذ إنتقل من ثلاث جامعات سنة 2018 إلى ست جامعات سنة 2022.

ويعتبر هذا التصنيف من بين أحد أفضل التصنيفات العالمية، حيث يعتمد مؤشرات علمية دقيقة، ويستند على خمسة معايير تشمل التعليم (بيئة التعليم) والبحث العلمي (الإنتاج والدخل والسمعة)، والاستشهادات (تأثير البحث)، والدخل من الصناعة (نقل المعرفة)، والانفتاح الدولي.

وتؤكد هذه النتائج، من جديد، يضيف البلاغ، ريادة الجامعات المغربية ومسارها الصحيح نحو تعزيز تألقها وإشعاعها على الصعيد العالمي، وكذلك المستوى الرفيع للباحثين المغاربة.  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى