العالم

طمعا في معاشها.. لن تصدق ما فعله رجل نمساوي بوالدته

قالت الشرطة النمساوية إن رجلا احتفظ بجثة والدته في قبو منزله لأكثر من عام، ليستمر في تقاضي معاشها التقاعدي.

ويعتقد أن الأم، التي ماتت عن 89 عاما وتفيد تقارير بأنها كانت مصابة بمرض الخرف، قد توفيت لأسباب طبيعية في يونيو العام الماضي.

وكان الابن، البالغ من العمر 66 عاما، قد وضع جثتها في قبو منزله واستخدم أكياس الثلج والضمادات لإخفاء الرائحة.

وتعتقد الشرطة أن الرجل ربما تلقى بشكل غير قانوني مدفوعات تقدر بنحو 50 ألف أورو.

وقالت الشرطة في بيان إنه لم يتم اكتشاف واقعة الاحتيال إلا بعد أن رفض ساعي بريد جديد تسليم الإعانات المالية التي كانت تحصل عليها الأم وطلب رؤيتها.

وأسفرت الواقعة عن فتح تحقيق أدى إلى الاكتشاف المروع لاحقا.

وقالت الشرطة لهيئة الإذاعة والتلفزيون النمساوية إن المشتبه به غطى والدته بمواد تستخدم في امتصاص روائح فضلات القطط.

وقال الضابط، هيلموث غوفلر، إن الرجل “في النهاية حنط الجثة” واعترف بذلك.

وأضاف غوفلر أن الرجل ليس لديه أي دخل مالي آخر، وأخبرهم أن المدفوعات كانت ستتوقف فورا لو كان قد أبلغ عن وفاة والدته، وذلك كان سيجعله غير قادر على تسديد تكاليف جنازة والدته أو الاحتفاظ بالمنزل الذي كانا يعيشان فيه معا.

وقال المشتبه به أيضا إنه أخبر شقيقه أن والدتهما كانت تتلقى الرعاية في المستشفى، وأن الأمر لا يستحق الزيارة لأن حالتها تعني أنه من غير المرجح أن تتعرف عليه، حسبما ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون النمساوية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى