سياسةشاهد+

غوتيريس: الوضع في الصحراء المغربية “هادئ”‎

أكد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في تقرير سلمه إلى الجمعية العامة للمنظمة

أكد أن الوضع في الصحراء المغربية ما يزال متسما بالهدوء

مفندا مرة أخرى المزاعم المضللة للانفصاليين

بشأن الوضع في الأقاليم الجنوبية للمملكة

وفي هذه الوثيقة التي تغطي الفترة من فاتح يوليوز 2019

إلى 31 غشت الفارط

وتقدم ملخصا للتقريرين الأخيرين

اللذين قدمهما الأمين العام للأمم المتحدة لمجلس الأمن

حول الوضع في الصحراء المغربية

أبرز غوتيريش أيضا استثمارات المغرب في أقاليمه الجنوبية

سيما بناء ميناء جديد على بعد 70 كيلومترا شمال الداخلة

وهكذا وكما أكد الأمين العام فإن استثمارات المغرب في صحرائه

تتواصل وتتعزز خاصة منذ إطلاق صاحب الجلالة الملك محمد السادس

للنموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية في نونبر 2015

وقد واكب هذا الإقلاع الاقتصادي الذي تشهده الصحراء المغربية

التعزيز و التكريس القانوني للسيادة الكاملة للمغرب على أقاليمه الجنوبية

من خلال المصادقة على قانونين

لتحيين حدود المياه الإقليمية للمملكة

بما في ذلك سواحل الصحراء المغربية

ولم يفت الأمين العام للأمم المتحدة الإشارة إلى هذا التطور الأساسي الهام

حيث أبرز في هذا التقرير أنه يوم 22 يناير

اعتمد مجلس النواب بالمغرب قانونين

ينصان على تحيين حدود مياهه الإقليمية

و منطقته الاقتصادية الخالصة

والتي ضمت المياه الواقعة قبالة سواحل الصحراء

وتشير الوثيقة أيضا إلى التدشينات التاريخية للقنصليات العامة

من طرف عشر دول إفريقية في مدينتي العيون والداخلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى