العالم

فرنسا ترفض الطلب الجزائري بخصوص فرحات مهني

رفضت فرنسا طلب السلطات الجزائرية تسليمها فرحات مهني، زعيم حركة الماك المطالبة بتقرير مصير سكان منطقة القبائل، بعد أن أصدرت الجزائر في حقه مذكرة توقيف دولية.

وجاء الرد الفرنسي قاطعا بخصوص هذا الطلب، حيث أن السلطات الفرنسية رفضت الأمر شكلا وتفصيلا، رغم الإتهامات التي وجهت لمهني من قبل نظام العسكر الجزائري، والتي أعقبتها وقفات إحتجاجية للجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا، والمناهضة لكل من رئيس البلاد عبد المجيد تبون وقائد الجيش سعيد شنقريحة.

يذكر أن القضاء الجزائري أصدر مساء الخميس مذكرة توقيف دولية بحق فرحات مهني، زعيم حركة “الماك” متهما إياه بالوقوف وراء الحرائق التي دمرت مساحات شاسعة من عدة ولايات وخاصة تيزي وزو منتصف غشت الجاري، بالإضافة إلى مقتل الشاب جمال بن إسماعيل في بلدة الأربعاء ناث إيراثن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى