سياسة

محمد أوزين يهاجم المناضلين المغادرين لأحزابهم قبيل الانتخابات ويصفهم بالـ”أشد فتكا من كورونا”

عقب مروره ضيفا، يوم أمس الأحد، على برنامج ” نقطة إلى السطر “، الذي يبث على القناة الأولى، اعتبر محمد أوزين، عضو المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية، مغادرة أي مناضل حزبه إلى حزب آخر حرية شخصية، غير أنه وصفهم بـ”المتحورين سياسيا”.

وشدد أوزين على أن مثل هؤلاء المناضلين أشد فتكا من فيروس كورونا.

وتعود أسباب هذه الظاهرة، حسب أوزين، والتي أطلق عليها اسم “الترحال السياسي”، إلى نقص حاد في نضج الإنتماء لدى مناضلي الأحزاب.

وأكد المتحدث ذاته، بأن حزبه تأثر وسيتأثر بسبب هذه الظاهرة، بحيث قال:” نعم سنتأثر بمغادرة بعض مناضلي الحزب في آخر لحظة وبدون سابق إنذار، وهؤلاء معذرون لأنه تقدم لهم وعود بالتزكية في الإنتخابات، كما تقدم لهم إغراءات ودعم مادي من هيئات سياسية أخرى، وبالتالي لا يمكنك منعهم من المغادرة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى