مطالب بحذف لفظي كون المرأة “بكرًا” أو “ثيبا” في مدونة الأسرة الجديدة

طالب حزب فيدرالية اليسار الديمقراطي، الهيئة المكلفة بمراجعة مدونة الأسرة، بحذف لفظي كون المرأة “بكرًا” أو “ثيبا” في مدونة الأسرة الجديدة.
جاءت هذ لارتباط اللفظين بـ”البكارة”، مع تعويضهما بالإشارة إلى وضعية كل من طرفي عقد الزواج باستعمال عبارة أعزب أو أرمل أو مطلق، كما اقترح تعويض لفظي الخاطب والمخطوبة بلفظي الخطيب والخطيبة وتعويض لفظ “الأبوين” بلفظ “الوالدين”.
واقترح خلال تقديم مذكرته حول تعديل مدونة الأسرة أمام الهيئة المكلفة بمراجعة المدونة، “تعويض هاتين اللفظتين بالإشارة إلى وضعية كل من طرفي عقد الزواج باستعمال عبارة أعزب أو أرمل أو مطلق”.
كما اقترح تعويض لفظي الخاطب والمخطوبة بلفظي “الخطيب والخطيبة وتعويض لفظ الأبوين بلفظ “الوالدين”.
وقالت عضو المكتب السياسي لفيدرالية اليسار الديمقراطي، فاطمة التامني، إن حزبها قدم مجموعة من التوصيات تتعلق بمدونة الأسرة في اتساق وملاءمة مع المنظومة القانونية الوطنية، بما يرفع الاختلالات التي تتضمنها مدونة الأسرة الحالية.
واستمعت الهيئة يوم الأربعاء بالرباط، في جلسات منفصلة، لتصورات أحزاب التقدم والاشتراكية، وجبهة القوى الديمقراطية، والاشتراكي الموحد، وفيدرالية اليسار الديمقراطي، حول تعديل مدونة الأسرة.
وتم عقد الاجتماعات في إطار الاستشارات وجلسات الاستماع التي تعقدها الهيئة مع مختلف الفاعلين المعنيين، تنزيلا لمضامين الرسالة الملكية الموجهة إلى رئيس الحكومة بشأن إعادة النظر في مدونة الأسرة.

Agence Nationale de la Conservation Foncière

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى