متفرقات

وفاة 7000 مسن بدور الرعاية ببلد واحد

في  وقت يدعو فيه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى إنهاء الإغلاق والحجر وإعادة تشغيل المصانع، أشار تقرير صحفي إلى وفاة سبعة آلاف مسن في دور الرعاية التي تعد الأشد تضررا بفيروس كورنا المستجد في الولايات المتحدة الأمريكية.

وطبقا لتقرير صادر عن صحيفة “نيويورك تايمز” أمس الجمعة، فقد إنتشر الفيروس في أكثر من 4100 من دور الرعاية في الولايات المتحدة ومنشآت أخرى.

ووفقا للتقرير تعد منشآت الرعاية الأكثر تضررا بشكل خاص من الوباء، لأن المسنين والأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة، هم الأكثر عرضة للمخاطر، وبسبب زيادة خطورة الإصابة عندما يعيش الكثير من الأشخاص، على مقربة من بعضهم البعض.

وكانت السلطات الأمريكية قد أصدرت في وقت سابق في مارس الماضي إجراءات إرشادية جديدة لأكثر من 15 ألف من دور الرعاية في مختلف أنحاء البلاد، وتشمل الإجراءات الصارمة فرض قيود على غرف الطعام وإلغاء التجمعات الإجتماعية، ومطالبة الموظفين بفحص الأشخاص الذين يدخلون دور الرعاية لمعرفة ما إذا كانوا مصابين بالحمى، طبقا لمراكز الرعاية الصحية والخدمات الطبية.

يذكر أن الولايات المتحدة تتصدر دول العالم من حيث حالات الإصابة المسجلة بفيروس كورونا، حيث بلغت حالات الإصابة أكثر من 706 آلاف حالة، بينما تجاوز عدد الوفيات 37 ألف حالة، طبقا لأحدث أرقام صادرة عن جامعة “جونز هوبكنز” صباح اليوم السبت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى