العالم

جدل واسع في مصر بسبب فرض ضرائب على صناع المحتوى

أثار قرار الحكومة المصرية بمطالبة صناع المحتوى (البلوغرز اليوتيوبرز) بفتح ملفات ضريبية لدى مصلحة الضرائب تمهيدا لإستخلاص رسوم ضريبية منهم جدلا كبيرا في مصر.

ومن المرتقب أن يشمل القرار كل المؤثرين على الانترنيت الذين تتجاوز إيراداتهم السنوية 500 ألف جنيه (حوالي32 ألف دولار) خلال 12 شهرا من تاريخ مزاولة النشاط، بينما لم تحدد مصلحة الضرائب طريقة إحتساب الرسوم التي ينبغي على صناع المحتوى سدادها أو الآلية التي سيتم بموجبها تحصيل تلك الرسوم.

وإختلف رواد مواقع التواصل بشأن القرار؛ فمنهم من رأى أنه جاء في وقته في ظل الدخول الكبيرة التي يحصل عليها بعض المشاهير على “يوتيوب” و”تيك توك” وغيرهما من دون دفع أي ضرائب، في حين رأى آخرون أن السلطة تطالب بضرائب من المدونين ونجوم يوتيوب بشكل غير مستحق لأنها لا تقدم أي خدمات لهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى