سياسة

في سابقة من نوعها إنتخاب رئيس مقاطعة ”عن بعد”

انتخب مستشارو مقاطعة عين الشق بمدينة الدار البيضاء صباح اليوم الاثنين 4 أكتوبر الجاري شفيق ابن كيران عن حزب التجمع الوطني للأحرار، رئيسا لمجلس المقاطعة، في جلسة عرفت الكثير من الأخذ و الرد.

حيث عرفت الجلسة ”سابقة” من نوعها في مجالس مقاطعات الدار البيضاء، بإنتخاب رئيس غائب عن الجلسة الجلسة بداعي المرض.

حيث يعاني الرئيس المنتخب شفيق بنكيران من مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا ويرقد في المستشفى للعلاج هذا لم يمنعه من الحصول على 20 صوتا، مقابل أربعة أصوات لصالح رشيد قابيل عن حزب العدالة والتنمية، فيما امتنع 5 مستشارين من حزب الاستقلال عن التصويت.

جاء ذلك بعد سحب محمد فهيم عن حزب الاستقلال لترشيحه من المنافسة على رئاسة مجلس مقاطعة عين الشق. وقد أثارت هذه السابقة القانونية الكثير من النقاش في أوساط المجلس لكون القانون التنظيمي يؤكد على أن الرئيس المنتخب هو الذي يترأس باقي أطوار الجلس المخصصة لإنتخاب نواب الرئيس و كاتب المجلس و نائبه.

ولا يشير القانون للحل الذي يمكن اللجوء له في حالة تعذر حضور الرئيس المنتخب في حين إستكملت أطوار الجلسة برئاسة العضو الأكبر سنا، وذلك قصد إنتخاب نواب الرئيس و كاتب المجلس ونائبه.

وبهذا، تكون عملية انتخاب رؤساء مجالس المقاطعات بالدار البيضاء، أشرفت على النهاية، ولم يتبق سوى انتخاب رئيس مجلس مقاطعة عين السبع التي أجلت للمرة الثانية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى