سياسة

حزب “الحمامة” يلحق وزراءه الجدد بالحكومة بمكتبه السياسي

عقد اجتماعا شبه حضوري، أمس الإثنين، للمكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، أُعلن من خلاله عن التحاق الوزراء “الأحرار” الجدد بالحكومة، بالمكتب السياسي للحزب.

ويتعلق الأمر بكل من شكيب بنموسى ومحسن الجزولي ونبيلة الرميلي ومحمد صديقي وفاطمة الزهراء عمور، وذلك كما ينص عليه النظام الداخلي للحزب.

ونوه المكتب السياسي لحزب “الحمامة”، بعمق نص الخطاب الملكي السامي الذي ألقاه الملك محمد السادس، بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة الأولى من الولاية التشريعية الحادية عشرة، عبر بلاغ أصدره المكتب المشار إليه، كما نوه (المكتب) بمضامين الخطاب ومختلف التوجيهات التي قدمها الملك للحكومة والبرلمان.

وهنأ أعضاء المكتب السياسي أيضا، في ذات البلاغ، “السيدات الوزيرات، عضوات الحكومة الحالية، منوهين بإشرافهن على قطاعات مهمة، مبرزين أن حجم المشاركة النسائية في الحكومة، يعزز جهود بلادنا للسير في أفق تحقيق المناصفة، وتعزيز حضور النساء في مختلف المؤسسات الدستورية. كما رحب المكتب السياسي بالسيدات والسادة الوزراء الجدد الذين حظوا بالثقة الملكية السامية، وهو ما يبرز انفتاح الحزب على طاقات من مختلف المجالات”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى