سياسة

حزب أخنوش يجمد عضوية رئيس جماعة مشتبه به في قضية تهريب دولي للمخدرات

جمد حزب التجمع الوطني للأحرار بجهة سوس ماسة، اليوم الأربعاء 13 أكتوبر الجاري، عضوية رئيس جماعة سيدي حساين بإقليم تارودانت، بعد تورطه في ملف قضائي مرتبط بالتهريب الدولي للمخدرات.


وقالت التنسيقية الجهوية لحزب التجمع الوطني للأحرار بجهة سوس ماسة، في بلاغ لها في الموضوع أن “قرار تجميد عضوية المعني بالأمر من الحزب جاء على إثر ورود اسمه في التحقيقات التي تجريها النيابة العامة بتارودانت في أحد الملفات القضائية”.


وأشار البلاغ، إلى أن “تجميع عضوية رئيس جماعة سيدي حساين بإقليم تارودانت سيظل ساري المفعول إلى حين البث النهائي وصدور نتائج التحقيق من طرف المحاكم المختصة؛ وذلك انسجاما مع القوانين الداخلية المعمول بها داخل حزب التجمع الوطني للأحرار”.


ويأتي قرار تجميد رئيس الجماعة المذكورة، حسب ما أكدته مصادر إعلامية بعدما ورد اسمه ضمن تحقيقات حول شبكة للاتجار الدولي في المخدرات، على خلفية عملية تهريب ثمانية أطنان من المخدرات، تم ضبطها رفقة عناصر الشبكة بضيعة فلاحية بالكدية البيضاء بتارودانت، وهو ما دفع وكيل الملك بابتدائية تارودانت بإيداعه السجن الفلاحي على ذمة التحقيق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى