مجتمع

إرتفاع ملفت لنسبة النساء اللواتي يجدن القراءة والكتابة سنة 2019

كشفت المندوبية السامية للتخطيط عن أن معدل النساء اللواتي يجدن القراءة والكتابة ارتفع إلى 53,9 في المئة سنة 2019، مقارنة بـ39,6 في المئة سنة 2004.

وأوضحت المندوبية في نشرتها السنوية “المرأة المغربية في أرقام، عشرون سنة من التطور” بمناسبة اليوم الوطني للمرأة المغربية (10 أكتوبر) أن هذا المعدل يتجاوز 74,6 في المئة عند الرجال سنة 2019، مقارنة بـ65,6 في المئة سنة 2004، في حين أن المعدل العام للذين يعرفون القراءة والكتابة بلغ 64,1 في المئة سنة 2019، مقابل 52,3 في المئة سنة 2004.

وفي ما يتعلق بالولوج إلى التعليم، أظهرت النشرة التحاق 90.5٪ من الفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن ما بين 15 و17 عاما عام 2020 في الوسط الحضري و39.2٪ في الوسط القروي مقابل 56.3٪ و 6.1٪ على التوالي سنة 2000.

في المقابل، يتمدرس الأطفال بمعدل 85.7٪ بالنسبة لنفس الفئة العمرية في الوسط الحضري و50.5٪ في الوسط القروي، مقابل 70.3٪ و14.7٪ على التوالي عام 2000.

وأصدرت المندوبية السامية للتخطيط، التي تتابع تطور الوضعية السوسيو-اقتصادية للمرأة، النشرة السنوية “المرأة المغربية في أرقام” التي تتميز بتوفير مجموعة من البيانات الإحصائية تخص عدة مجالات ورسوم بيانية تؤشر على تطور وضع المرأة المغربية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى