فن وثقافة

الممثل أليك بالدوين يخرج عن صمته بعد قتل المصورة بـ”الخطأ”

قُتلت المصورة السينمائية غالينا هاتشينز، الخميس الماضي، بطلق ناري بـ”الخطأ” بمسدس كان يفترض أن يكون “خلبي”، كان يحمله الممثل الأمريكي أليك بالدوين خلال تصوير فيلم من بطولته، فيما أصيب المخرج جويل سوزا بجروح خطيرة نقل على إثرها إلى العناية المركزة.

ويوم بعد الحادث، خرج الممثل الأمريكي أليك بالدوين عن صمته، في أول تعليق له على القضية، وعبر عن صدمته الكبيرة لما وقع.

تعليق بالدوين جاء على حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، كتب فيه : “لا توجد كلمات للتعبير عما أشعر به من صدمة وحزن إزاء الحادث المأساوي الذي أودى بحياة غالينا هاتشينز، وهي زوجة وأم وكانت تحظى بإعجاب كبير بين زملائنا”.

وأضاف أنه يتعاون بالكامل مع تحقيق الشرطة لمعرفة أسباب وقوع الحادث، مشيرا إلى أنه على تواصل مع زوج الهالكة وعرض عليه الدعم له ولأسرته.

ومن جهة أخرى، طالبت عائلة غالينا هاتشينز بملاحقة المسؤولين عن مقتلها، حسب ما نقلته صحيفة “ذا الصن” البريطانية، مبدين استغرابهم من وقوع هكذا حوادث في ظل تطبيق إجراءات السلامة المطلوبة في مواقع التصوير.

وأضاف المصدر ذاته، أن والدي الضحية يحاولان استخراج الوثائق المطلوبة للسفر من أوكرانيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

مروان مرابط

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى