سياسة

بعد الهزيمة الإنتخابية .. جدل المؤتمر الوطني للبيجيدي مستمر

بعد نقاش وجدل كبير قرر المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية في دورة استثنائية له، يوم 23 أكتوبر الجاري تأجيل المؤتمر الوطني العادي التاسع لسنة كاملة، وعرض المسألة على أنظار على المؤتمر الوطني الاستثنائي للمصادقة.


هذا التأجيل ان تمت المصادقة عليه يعني أن القيادة الجديدة التي سينتخبها المؤتمر الإستثنائي لحزب المصباح ستكون بمثابة قيادة مؤقتة في أفق التحضير للمؤتمر الوطني العادي، القيادة الجديدة في ستكون مهتمة بعملية إعداد أوراق المؤتمر العادي، ولملمة صفوف الحزب بعد هزيمته غير المسبوقة في انتخابات 8 شتنبر الماضي.

في هذا السياق قال عبد الإله بنكيران الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، إنه غير معني بأي ترشيح لمنصب الأمين العام، إن صادق المؤتمر الاستثنائي على مقترح الأمانة العامة المستقيلة بتحديد أجل سنة لعقد المؤتمر الوطني العادي، وفق ما أفاد به على صفتحه الرسمية بموقع “فايسبوك”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى