متفرقات

إصابة 3 أشخاص في حادث طعن بأحد القطارات بألمانيا.. والسلطات تكشف هوية المنفذ

أكدت الشرطة الألمانية إصابة ثلاثة أشخاص، اثنان منهم في حالة خطيرة، إثر هجوم بسكين نفذ داخل قطار سريع في ولاية بافاريا غرب البلاد اليوم السبت.

ووفق وسائل إعلامية، فإن منفذ هجوم الطعن تم إلقاء القبض عليه، وهو شاب سوري، يبلغ من العمر 27 عاماً.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “بيلد” الألمانية، يعتقد أن الشاب “كان لافتاً للانتباه بحالته النفسية” وأنه كان يصيح طلباً للمساعدة على متن القطار.

وصرح متحدث باسم رئاسة الشرطة في منطقة أوبرفالز في ولاية بافاريا بالقول: “تم القبض على الجاني المحتمل، وليس هناك شواهد تفيد بوجود جناة آخرين”، مضيفاً أن ملابسات الجريمة لا تزال غير معروفة تماماً. هذا ورفض متحدثان باسم الشرطة الاتحادية وشرطة الولاية الإدلاء بالمزيد من التصريحات حول المقبوض عليه.

وكان هورست زيهوفر، وزير الداخلية في حكومة تسيير الأعمال الألمانية، أعرب عن شعوره بالصدمة حيال هجوم الطعن الذي وقع على متن أحد القطارات السريعة جنوب ألمانيا.

ونقل المتحدث باسم الوزارة عن زيهوفر وصفه السبت (السادس من نوفمبر/ تشرين الثاني 2021) لـ”هجوم السكين الوحشي” الذي وقع على متن قطار سريع بأنه “مروع”.

وأعرب زيهوفر عن أمله في سرعة تعافي المصابين وجميع من عايشوا هذه الجريمة، ووجه الشكر لقوات الأمن وطاقم القطار “على تصرفهم الشجاع”، وأضاف أن ملابسات الجريمة لا تزال غير معروفة بعد، وتحتاج إلى توضيح “وعندئذ فقط سيمكن إعطاء تقييم”.

وكان متحدث باسم شركة السكك الحديدية الألمانية “دويتشه بان” ذكر أن الخط الواصل بين مدينتي ريغنسبورغ ونورنبرغ مغلق منذ الساعة التاسعة صباحاً، وأشار إلى أن القطارات أوقفت في المحطات المناسبة في الوقت الحالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى