سياسة

استئنافية الرباط تمكن أصغر رئيسة جماعة بالمغرب الإستمرار في منصبها

قضت المحكمة الإدارية الاستنافية بالرباط، اليوم الجمعة 12 نونبر، بإلغاء الحكم الابتدائي الذي يقضي بإلغاء انتخاب إلهام بلكاس، عن حزب التجمع الوطني للأحرار.

وقررت هيئة الحكم “إلغاء الحكم المستأنف جزئيا فيما قضى به من إلغاء انتخاب المستأنفة رئيسة للمجلس الجماعي بسيدي الذهبي قيادة لمعاريف أولاد امحمد دائرة ابن احمد الشمالية إقليم سطات المجرى يوم 2021/09/20، وتصديا برفض هذا الشق من الطلب وبتأييده في الباقي”.

ويذكر أن الإستقلالي عثمان بومحطة، والذي كان رئيساً سابقاً للمجلس الجماعي بسيدي الذهبي، كان قد تقدم في وقت سابق بتوجيه قرار الطعن في انتخاب إلهام بلكاس رئيسة للمجلس، بحكم صغر سنها، الذي لا يتجاوز 18 عاماً.

ويشار أن التلميذة إلهام بلكاس تتابع دراستها بمستوى الثانية باكالوريا، بثانوية باجة، شعبة العلوم التجريبية، وترشحت باسم حزب التجمع الوطني للأحرار.

مروان مرابط

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى