مجتمع

جماعات قروية بالقنيطرة تستفيد من 20 حافلة للنقل المدرسي

تعزز النقل المدرسي بإقليم القنيطرة ، اليوم الجمعة ، بتسليم 20 حافلة جديدة لفائدة جماعات قروية وأطفال في وضعية إعاقة، برسم الموسمين الدراسيين 2020-2021 و2021-2022.

وسلم عامل الإقليم فؤاد المحمدي، في حفل، مفاتيح 17 حافلة للنقل المدرسي لفائدة 11 جماعة قروية، بينما خصصت الحافلات الثلاث الأخرى لتلاميذ في وضعية إعاقة تابعين لمؤسسات للرعاية الاجتماعية.

Cérémonie de remise de transports scolaires au profit de plusieurs communes de la province de Kénitra

ورصد لهذه العملية غلاف مالي ناهز 8 ملايين درهم عبأته اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية في إطار المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وأوضحت رئيسة قسم العمل الاجتماعي بعمالة إقليم القنيطرة ابتسام العيادي أن تسليم هذه الآليات للمستفيدين يدخل ضمن جهود الارتقاء بقطاع التعليم وتشجيع التمدرس بالإقليم.

وذكرت السيدة العيادي في تصريح للقناة الإخبارية (إم 24)، بأنه تم ، بشراكة مع المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي ، إحداث 60 فصلا دراسيا لفائدة 1412 طفلا بالتعليم الأولي في مختلف جماعات الإقليم، بغلاف مالي يفوق 72، 10 مليون درهم.

وبخصوص الدعم برسم الموسم 2021-2022، أبرزت المتحدثة أن 4540 تلميذا في المستوى ابتدائي (سنوات 3 و4 و5 و6) استفادوا من دعم في مادتي الرياضيات واللغة الفرنسية، كلف نحو 76، 2 مليون درهم.

ويتعلق الأمر ، أيضا ، باقتناء لوازم دراسية لحوالي 170 ألف تلميذ بغلاف إجمالي يصل إلى 10 ملايين و62 ألف و140 درهما، في إطار المبادرة الملكية “مليون محفظة”.

وتندرج هذه المشاريع التي رصد لها ما مجموعه 35 مليون درهم، ضمن برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، المتمثلة في “الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة” و”مواكبة الأشخاص في وضعية هشاشة” و”تدارك مظاهر الخصاص في البنيات التحتية والخدمات الأساسية في المجالات الترابية الأقل تجهيزا”.

م.ب/ ومع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى