العالم

دراسات.. “أوميكرون” يبقى في الحنجرة ولا يصل إلى الرئة

قالت المتحدثة بإسم منظمة الصحة العالمية، مارغريت هاريس، إن الدراسات تشير إلى أن متحور أوميكرون يبقى في الحنجرة ولا يصل إلى الرئة، داعية لبذل أقصى الجهود حتى لا تنهار المنظومة الصحية العالمية.

وردا على سؤال حول وصول العالم إلى ذروة وباء كورونا، أجابت هاريس في تصريحات تليفزيونية: لا نستطيع القول إننا وصلنا إلى ذروة إنتشار الوباء”.

من جهة أخرى، أعلنت مجلة “ميدريكسيف” الفرنسية للعلوم الصحية إكتشاف سلالة جديدة في مرسيليا جنوب شرقي فرنسا.

ووفقا للعلماء الفرنسيين، فقد كشف تحليل “الجينوم” الفيروسي للمتحور الجديد عن وجود 46 طفرة، وهي تركيبة غير نمطية، وأطلق عليه اسم “آي إتش يو” (IHU).

وقد سجلت إصابة 12 شخصا بالمتحور الجديد، لكن السلطات الفرنسية لم تعلن عنه رسميا حتى الآن. وقد أعلنت منظمة الصحة العالمية أن المتحور الجديد الذي اكتشف في فرنسا لم يشكل خطرا كبيرا منذ التعرف عليه لأول مرة في نونبر الماضي.

م.ب/ ومع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى