متفرقاتمجتمع

إدانة أستاذ جامعي في ملف “الجنس مقابل النقط” بسنتين حبسا نافذا

 مساء اليوم أصدرت هيئة المحكمة باستئنافية سطات حكمها في حق أستاذ “الاقتصاد” بجامعة الحسن الأول، المتابع في ملف ما يعرف بـ”الجنس مقابل النقط” مع حق استئناف الحكم في أجل لا يتعدى عشرة أيام.

وأدانت المحكمة المتهم بسنتين حبسا نافذا بعد مؤاخذته بتهمة التحرش الجنسي وهتك عرض أنثى بالقوة.

وخلال المرافعة، تدخل دفاع المتهم مؤكدا أن جناية هتك العرض بالعنف والتحرش الجنسي غير ثابتة في حق موكله، طبقا للمادة 503/1-2 من مجموعة القانون الجنائي، وطلب نزع صفة العنف من الفعل لانعدام عنصر العنف وثبوت الرضائية.

وكان الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بسطات، قد قرر متابعة أستاذ الاقتصاد في حالة اعتقال بتهمة هتك عرض أنثى بالعنف والتحرش الجنسي.

ويتابع في هذا الملف أيضا في حالة اعتقال، أستاذ يشغل رئيس شعبة القانون العام، وأستاذ تاريخ الفكر السياسي، في حين يتابع زميلين آخرين لهم في حالة سراح.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى