مجتمع

جريمة قتل بشعة تهز الحي الحسني

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بمنطقة أمن الحي الحسني بالدار البيضاء، مساء أمس الاثنين 31 يناير، من توقيف شخص ثلاثيني، للإشتباه في تورطه في جريمة قتل راح ضحيتها والده البالغ من العمر 68 سنة وزوجة والدته البالغة من العمر 63 سنة.

وإهتز الحي الحسني ليلة أمس على وقع جريمة شنيعة، حيث أقدم شاب في ربيعه 36 على الإعتداء على والده بواسطة سلاح أبيض، ما تسبب في وفاته، قبل أن يوجه طعنات قاتلة لزوجة أبيه هي الأخرى، وهو ما إستدعى تدخلا عاجلا من رجال الأمن، والذي مكن من توقيف المشتبه فيه داخل منزل أسرته الكائن بحي الخادير.

وذكر بلاغ لولاية أمن الدار البيضاء، أن ضابط شرطة قد إضطر، عند الإنتقال إلى مسرح الجريمة، لإشهار سلاحه الوظيفي بشكل إحترازي لتحييد الخطر الصادر عن المشتبه فيه الذي كان في حالة غير طبيعية.

وأضاف البلاغ، عثر ضباط الشرطة القضائية وخبراء مسرح الجريمة عند فحصهم لمسرح الجريمة على  وصفات وشواهد طبية  تشير إلى أن المشتبه فيه كان يتابع، منذ سنة 2018، علاجه النفسي بمؤسسة استشفائية متخصصة في الأمراض النفسية والعقلية.

يذكر أنه تم إخضاع المشتبه فيه لإجراءات البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، يضيف ذات البلاغ.

مروان بوصبع

زر الذهاب إلى الأعلى