مجتمع

“كورونا” يضع حدا لحياة محام شاب بهيئة مراكش

فارق محام شاب “35 سنة” ينتمي لهيئة المحامين بمراكش، اليوم الجمعة 27 مارس 2020، الحياة بالمستشفى العسكري إبن سينا، إثر إصابته بفيروس “كورونا” المستجد.

وأفادت مصادر مطلعة أن الراحل، وهو أب لطفلة حديثة الولادة، نقل إلى المستشفى إثر معاناته من أعراض مرضية حادة، بعد ارتفاع مفاجأ في درجة حرارته والتي كانت مصحوبة بسعال مفرط، الأمر الذي دفعه للتواصل مع الجهات المختصة والمكلفة بإسعاف الحالات المشكوك في إصابتها بفيروس “كورونا”، ليتبين بعد إجراء التحاليل المخبرية التي أخضع لها، يوم أمس الخميس 26 مارس، أنه حامل للفيروس.

من جانبه نعى مولاي سليمان العمراني، نقيب هيئة المحامين بمراكش بإسمه ونيابة عن أصحاب البذلة السوداء، الراحل، وتقدم بتعازيه إلى والدي الفقيد وأسرته وعائلته وأصهاره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى