مجتمع

“مؤسسة مولاي مسعود أكوزال” تساهم في جهود التخفيف من تداعيات “كورونا”

إستجابة للنداء الملكي، وإعتبارا للحس الوطني والأهداف التي ترومها، ساهمت مؤسسة “مولاي مسعود أكوزال للأعمال الإجتماعية” في الجهود المبذولة للتخفيف من حدة تداعيات تفشي فيروس “كورونا” المستجد.

وقدمت مؤسسة “مولاي مسعود أكوزال للأعمال الإجتماعية”، التي تعنى بتحسين الأوضاع الإجتماعية للفئات الفقيرة والمعوزة، مساعدات عينية عبارة عن 100 طن من المواد الإستهلاكية مختلفة بواقع 67 طنا من الدقيق الممتاز و20 طنا من الصابون فضلا عن 13 طنا من زيت الزيتون.

وتأتي مبادرة مؤسسة “مولاي مسعود أكوزال للأعمال الإجتماعية” لتعبر عن روح التضامن والتآزر التي يتحلى بها أعضاؤها وسمو الأهداف التي تروم المؤسسة تحقيقها من قبيل تخفيف العبء على الفئات الفقيرة والمعوزة ومساعدتها في هذه الظرفية العصيبة التي تعرفها بلادنا.

يشار إلى أن “مؤسسة مولاي مسعود أكوزال للأعمال الإجتماعية” تأسست في 2018، بمبادرة من المرحوم مولاي مسعود أكوزال، من أجل المساهمة في تحسين الأوضاع الإجتماعية للفقراء والمعوزين وتقديم الدعم المادي والمعنوي لفائدتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى