مجتمع

أمن مراكش يتبرع بالدم

مراكش- شرف القبلي

في إطار مبادرة ذات دلالات إنسانية، متسمة بمقاصد التضامن والتماسك والتجاوب مع متطلبات الحالة الراهنة التي تعرف تعبئة عامة في مواجهة وباء كورونا المستجد، أعطى السيد المدير العام للأمن الوطني تعليمات خاصة لتنظيم عملية شاملة للتبرع بالدم في أوساط موظفي الأمن الوطني بربوع المملكة.

وبموجب هاته التوجيهات، التي تندرج كذلك ضمن منظومة القيم الإنسانية لنساء ورجال الأمن الوطني، وإستحضارا لروح التطوع والمساعدة ومقاصد التآزر، وبإشراف من مفتشية مصالح الصحة للمديرية العامة للأمن الوطني، وبتنسيق مع المركز الجهوي لتحاقن الدم، تجندت قيادة ولاية أمن مراكش ومصالحها في إطار عمل موحد لتنظيم هذه العملية بمقر ثكنة المجموعة المتنقلة الثالثة للمحافظة على النظام الكائنة بشارع المقاومة جليز، وذلك يوم الجمعة 27 مارس 2020 بداية من الساعة التاسعة والنصف صباحا وإلى غاية الساعة الخامسة زوالا.

ووقوفا على إنجاح هذه العملية، إتخذت ولاية الأمن جميع التدابير بتنسيق مع المصالح الصحية المختصة لتوفير الشروط القصوى، التنظيمية والصحية، والتي جعلت العملية تمر وفق الشروط الأساسية، مع كل ما تطلبته من تدابير إحترازية ذات البعد الوقائي إرتباطا بالوضعية الراهنة ووفق بروتوكول منسجم مع القواعد الوقائية المعمول بها وطنيا، حفاظا على صحة الأطقم والموظفين المانحين لهذه المادة الحيوية والتي تتوخى المديرية العامة للأمن الوطني من خلالها الرفع من مستوى مخزون الدم على المستوى الوطني وتسعى كذلك وراءها إلى إنقاذ المزيد من الأرواح.

وقد عرفت هذه العملية، المرتبطة بالواجب الوطني وبالمبادئ الأصيلة للشرطي، نجاحا كبيرا من خلال الأعداد الملموسة للأطر والموظفين المانحين ومن خلال التدابير الجادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى