أزيد من 52 مجموعة يحيون حفلات الدورة 19 من البولفار

يحتضن نادي الراسينغ الجامعي البيضاوي في الفترة من 13 إلى 22 شتنبر الجاري، فعاليات الدورة 19 من مهرجان البولفار، بمشاركة أزيد من 52 فنان وفرقة موسيقية، محلية وعالمية.

وأكد محمد المغاري، مدير المهرجان، أن الجمهور المغربي سيكون على موعد مع ثلة من الموسيقيين الشباب جاؤوا من البنين، والسنيغال، وموريتانيا، والجزائر، ومصر، ولبنان، واليونان، وهولندا، والبرازيل، والولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، والمملكة المتحدة، وبلجيكا، وإسبانيا، وإندونيسيا، والبوسنة والهرسك.

وشدد المغاري على أن اللجنة المنظمة لهذه الدورة، تلقت حوالي 217 ترشيحا، منهم 191 استوفوا معايير الاختيار المطلوبة للمسابقة، تضمنت 156 في موسيقى “الراب” و”الهيب هوب”، و14 في موسيقى “الروك” و”الميتال”، و21 في “الفيزيون”.

وأشار المصدر داته، أن إختيار اللجنة جاء على 8 مجموعات في الفئة الأولى، و6 في المجموعة الثانية و5 في الفئة الثالثة.

يذكر أن مهرجان “البولفار” يعد واحدا من أهم “الكرنفالات” الموسيقية المغربية المهتمة بموسيقى “البوب” و”الهيب هوب”، مع مزيج من الأنماط الموسيقة العالمية.

Agence Nationale de la Conservation Foncière

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى